اخبار فيلية
الكورد الفيليون يحتجون من السليمانية على تصريحات المطلبي

الكورد الفيليون يحتجون من السليمانية على تصريحات المطلبي


شفق نيوز/ قالت منظمة الكورد الفيليين في السليمانية يوم الجمعة انها ستنظم وقفة أمام مكتب مجلس النواب العراقي في السليمانية للتنديد بتصريحات عضو مجلس محافظة بغداد عن إئتلاف دولة القانون سعد المطلبي.

وكان المطلب قد طالب في تصريح متلفز الشهر الماضي بطرد الكورد الفيليين من العاصمة بغداد وسحب الجنسية العراقية منهم ردا على مساعي الكورد بتنظيم استفتاء للاستقلال عن العراق.

وقالت المنظمة في بيان موجه لأعضائها وورد نسخة منه لشفق نيوز، انها "ستقوم رأس الساعة العاشرة من صباح يوم الاحد الموافق 16/7/2017 بوقفة استنكار وشجب امام مكتب البرلمان العراقي في مدينة السليمانية للتصريحات النكراء التي ادلى بها احد أعضاء مجلس محافظة بغداد بحق الكورد خارج الاقليم وخاصة الكورد الفيليين في حالة نجاح الاستفتاء في كوردستان اللذي سيتم اجراءه في اواسط الشهر التاسع في هذا العام".

وأضافت ان الوقفة ستكون ايضا للاحتجاج على "ما تتعرض له بعض من عوائلنا الكوردية الفيلية خارج الاقليم من ممارسات مثيرة للمخاوف والهلع في قلوب اهالينا هناك وهو ما يشم منه الرائحة النتنة لللنفس الشوفيني البعثي التي طالت شريحتنا عام 1980 من ترهيب وتشريد وقتل واستيلاء على ممتلكاتنا المنقولة وغير المنقولة".

وقالت المنظمة انه "في الوقت الذي تعتبر المنظمة ان الاستفتاء هو حق شرعي للشعب الكوردي لكنها في نفس الوقت تشجب مثل هذه الممارسات وتود ان تتفهم الكتل السياسية في العراق ان الامور يجب ان تحل بالحوار البناء وليس التخويف والترهيب".

وأشارت إلى أنها ستسلم مذكرة احتجاج في هذا المجال الى المسؤول عن مكتب البرلمان العراقي في السليمانية. 

وكان القاضي منير الحداد، وهو أحد القضاة الذين حاكموا الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين، قد أقام قبل أيام دعوى قضائية أمام محكمة تحقيق الكرادة ببغداد ضد المطلبي بتهمة تحريضه على قتل وتهجير الكورد الفيليين من العاصمة وسحب الجنسية منهم.

وجاء في طلب الدعوى التي رفعها الحداد وهو كوردي فيلي، أن هذه التصريحات تثير الفتنة القومية بين الكورد والعرب، وأن أربعة من الكورد الفيليين قتلوا منذ تصريحات المطلبي.