منوعات
بالصور| بحثا "عما وراء الإنسانية".. رجل يشوه جسده

 بالصور| بحثا "عما وراء الإنسانية".. رجل يشوه جسده


عدل وأضاف روس فوكس لجسمه أكثر من 100 مرة، مفاتيح كهربائية مثبتة في يديه، وقرون مزروعة في رأسه، ويسمي تلك التعديلات "ما وراء الإنسانية"، مشيرًا إلى أنه "يتطور مع الوقت والتكنولوجيا".

أصبح روس مفتونًا بالتلاعب بجسمه عندما خرقت أذناه وهو في سن الـ 5، وعندما بلغ 18 عامًا، كان لديه أكثر من 50 ثقبًا في وجهه، وفقا لصحيفة "مترو" البريطانية.

يعمل روس فوكس الآن كفنان لـ"تعديل الجسد"، وعدّل لسانه ليشبه ألسنة الثعابين المزدوجة، ووشوم بالأشعة فوق البنفسجية، وآذان مدببة، ويقول روس: "إذا كان هناك أي شيء أمتلكه حقًا، فهو جسدي".

وأضاف روس: "أرى التعديلات كالفن، وجسمي هي اللوحة، وأعرِّف نفسي على أنني إنسان ما بعد البشر، أتطور مع التكنولوجيا والوقت، وأنا دائم التحديث، ومنذ أن أصبحت بالغًا، أجد نفسي منجذبًا نحو تعديلات أكثر وظيفية تعزز قدراتي الطبيعية".

وتابع: "أقوم أحيانًا بإجراء تعديلات لأسباب جمالية فقط، وأنا لا أجبر أي شخص على إبداء الإعجاب بالتعديلات، وأشجع الأشخاص على طرح الأسئلة إذا كانوا مهتمين".