سياسة
كتلة: قانون الكسب غير المشروع يستهدف هؤلاء ومن بينهم طبقة ثراؤها فاحش

كتلة: قانون الكسب غير المشروع يستهدف هؤلاء ومن بينهم طبقة ثراؤها فاحش


شفق نيوز/ اكد رئيس كتلة "الدعاة" النيابية محمد السوداني يوم الاثنين ان الهدف من تشريع قانون الكسب غير المشروع حماية المال العام من الفساد.

وقال السوداني في مؤتمر صحفي عقده اليوم في مجلس النواب، "تمت القراءة الاولى لمشروع قانون الكسب غير المشروع التي جاءت للبرلمان ضمن حزمة المشاريع التي ارسلتها الحكومة"، موضحا ان "القانون الهدف منه حماية المال العام ومنع تضارب المصالح الخاصة مع العامة وضمان مشروعية تمويل التنظيمات السياسية والتنظيمات غير الحكومية واخضاع من يستغل الوظيفية للاثراء غير المشروع ".

ونوه الى ان "القانون يستهدف المسؤولين والشركات والمنظمات والقوى السياسية، موضحا من خلال خبراتنا في مكافحة الفساد المالي ومتابعة الافة الخطيرة"، مردفا بالقول ان "هناك فئة من المجتمع شهدت تضخما في اموالها وصلت حد الاثراء الفاحش وهؤلاء خارج السلطة".

وتابع السوداني قائلا "قدمنا مقترحا الى النزاهة والقانونية النيابية لإضافة فقرة الى المادة الاولى من مشروع قانون الكسب غير المشروع من الذين ليس لديهم مسؤولية في الدولة او منصب حكومي الذين اثروا بشكل فاحش، وقد يمثلوا الساحة الخلفية لحيتان الفساد الذين يتهربون من كشف الذمة المالية وهؤلاء يشكلون تخريب لاقتصاد الوطني وتمويل مجاميع ارهابية".

واختتم السوداني مؤتمره بالقول ان "اضافة المادة سوف يتيح للنزاهة توجيه السؤال الى هذه الفئة التي لم تذكر في مشروع القانون".

وكان مجلس النواب العراقي قد قرأ مشروع قانون الكسب غير المشروع على امل تشريعه خلال الجلسات المقبلة.