أمن
قتيل وجرحى من القوات الأمنية بينهم ضابط بهجمات "عنيفة" لداعش بأيمن الموصل

قتيل وجرحى من القوات الأمنية بينهم ضابط بهجمات "عنيفة" لداعش بأيمن الموصل


شفق نيوز/ أفادت مصادر امنية يوم الأربعاء ان تنظيم داعش شن هجمات "عنيفة" على القوات العراقية شمال غربي الموصل وعلى تخوم المنطقة القديمة وسط المدينة.

وقالت المصادر لشفق نيوز، ان شرطياً قتيل وأصيب العقيد أحمد جمعة أمر فوج طوارئ شرطة نينوى الرابع بجروح بهجوم شنه تنظيم داعش على مواقع لهم قرب المجمع الطبي في مشارف حي الشفاء شمال غربي الموصل.

وأضافت المصادر ان داعش شن هجوما آخر ضمن تخوم الموصل القديمة على الخطوط الدفاعية للشرطة في منطقة باب الطوب وسط الموصل، مشيرا الى ان التنظيم فجر سيارة مفخخة يقودها انتحاري استهدفت مواقع الشرطة في المنطقة ما اسفر عن اصابة 4 من عناصر الشرطة.

وكان قائد الشرطة الاتحادية قد قال في وقت سابق من صباح اليوم ان قواته نفذت عملية تكتيكية فجر اليوم استدرجت خلالها عشرات الدواعش من محيط جامع النوري باتجاه منطقة الدندان المحررة، مضيفا ان تلك القوات اوقعتهم في كماشة محكمة من القناصين والقصف الموجه.

وكان مصدر امني مسؤول قد فاد في وقت سابق من اليوم ان تنظيم داعش تسلل الى حي محرر من قبضته في الجانب الأيمن الموصل واقدم على عمليات انتقام على منازل للمدنيين، مشيرا الى اندلاع اشتباكات بين عناصر التنظيم والقوات العراقية.

وقال المصدر لشفق نيوز، ان اكثر من 100 عنصر من تنظيم داعش شنوا هجوما على حي الدندان بعد ان تسللوا اليه عبر النهر.

وأضاف المصدر ان عناصر التنظيم قاموا باقتحام المنازل وحرق البعض منها، مشيرا الى اندلاع اشتباكات عنيفة استمرت من الثالثة فجرا وحتى الثامنة صباحاً.

وتابع المصدر ان مروحيات عراقية قصفت جامع الدندان والذي أطلق داعش تكبيرات منه معلنا بدء الهجوم على الحي فجر اليوم.

وكانت القوات الأمنية العراقية قد تمكنت في شهر آذار الماضي من تحرير الدندان في الحملة العسكرية المستمرة حاليا لاستعادة السيطرة كاملة على مدينة الموصل من قبضة تنظيم داعش الذي اجتاحها في أواسط عام 2014.