سياسة
الجبوري يبرر لأحداث ما بعد 16 من تشرين في كركوك: أغلبها ذات طابع اجرامي

الجبوري يبرر لأحداث ما بعد 16 من تشرين في كركوك: أغلبها ذات طابع اجرامي


شفق نيوز/ وصف محافظ كركوك بالوكالة راكان الجبوري، اليوم الخميس، الأحداث التي شهدتها المحافظة عقب 16 من تشرين الاول الماضي، بأنها "ذات طابع اجرامي"، معترفاً بتدمير 116 قرية.

وذكر بيان للجبوري ورد لشفق نيوز انه استقبل مدير فريق حقوق الانسان في مكتب اليونامي بالمحافظة سفير الدين سيد، حيث جرى خلال اللقاء بحث واقع حقوق الانسان بالمحافظة.

واكد الجبوري خلال اللقاء ان "من أبرز التحديات التي تواجه ادارة كركوك هي معاناة سكان 116 قرية، تعرضت للتهديم"، مبينا انه "من المستحيل اعادة السكان اليها بسبب  التدمير الكامل للدور والأبنية الخدمية والحكومية والمنشآت الحيوية, الى جانب ملفات تتعلق بالمعتقلين والمغيبين والانتهاكات التي تم تسجيلها في مكتب مفوضية حقوق الانسان".

واضاف ان "الحوادث التي شهدتها كركوك بعد 16 من تشرين الاول الماضي كانت ذات طابع اجرامي، وتم القبض على اكثر المتورطين وتقديمهم للقضاء".

يشار الى ان محافظة كركوك تشهد ومنذ انسحاب قوات الاسايش الكوردية ودخول القوات العراقية والحشد الشعبي اليها منتصف شهر تشرين الأول الماضي أوضاعاً أمنية سيئة، وازدياداً بعمليات القتل والخطف.