سياسة
الكشف عن تفاصيل مثيرة ادت للافراج عن طلاب عراقيين محتجزين في اذربيجان

الكشف عن تفاصيل مثيرة ادت للافراج عن طلاب عراقيين محتجزين في اذربيجان


شفق نيوز/ أعلن في بغداد عن إنتهاء أزمة كادت أن تعصف بعلاقات العراق مع آذربيجان إثر اعتقالها 28 طالبا عراقيا وصلوها للدراسة في جامعاتها وذلك باعلان وزارة الخارجية العراقية عن الافراج عنهم بعد اعتقالهم لثلاثة أيام حيت تحركت ااطلاقهم واضرب السفير العراقي هناك عن الطعام احتجاجا. 

وقالت وزارة الخارجية العراقية في بيانان وزيرها محمد علي الحكيم قد تابع بشكل مباشر الجهود التي بذلتها السفارة العراقية في باكو العاصمة الاذربيجانية للافراج عن الطلبة الذين اعتقلتهم سلطاتها .. وثمنت تعاون السلطات هناك مع السفارة. 

واوضحت الوزارة ان سفارة العراق في باكو ممثلة بالقائم بالأعمال والكادر الدبلوماسي قد بادروا فور إبلاغهم باحتجاز الطلاب بالتدخل الفوري عن طريق الاتصال بالجهات الآذريَّة المُختصَّة وبدأت بالتحررك لإطلاق سراحهم. وقد وجه وزير الخارجية سفارة جمهورية العراق في آذربيجان بمتابعة مسألة عودة الطلبة إلى مقاعدهم الدراسية أصولياً.

فيديو لسفير العراق والطلبة يتحدثون عن الافراج عنهم:

 

 

وكان الطلبة العراقيون في اذربيجان وهم 28 طالبا بينهم 5 طالبات وجهوا نداء إستغاثة الأربعاء بعد إحتجازهم من قبل السلطات الأذربيجانية بسبب عدم حصولهم على الاقامة هناك برغم انهم غادروا العراق للدراسة في الجامعات الأذربيجانية منذ آب أغسطس من العام الماضي الا انهم لم ينتظموا في الدراسة في اي جامعة هناك.

 

السفير العراقي في اذربيجان فاضل عواد الشويلي

 

وإثر اتهامات وجهها الطلبة ضد صاحب شركة وعدتهم بتأمين تسجيلهم في الجامعات الأذربيجانية وتحصلت منهم على مبالغ مسبقة بأجور الدراسة والاقامة إلا أن التسويف المستمر منذ آب 2018 والوعود الكاذبة له لم يتم تسجيل اي من الطلاب والطالبات في الجامعات هناك وظلوا يقيمون في احدى المناطق النائية من العاصمة باكو بلا اي اقامة شرعية ما اعطى مبررا للشرطة الاذربيجانية لاعتقالهم بتهمة مخالفتهم شروط الاقامة في البلد. 

السفير دخل السجن واعلن الاضراب عن الطعام

وقال مصدر في السفارة العراقية في باكو ان السفير العراقي في جورجيا وآذربيجان فاضل عواد الشويلي قد ارغم السلطات الآذرية على إتخاذ قرار الإفراج عن الطلبة العراقيين واشار الى ان السفير قد دخل السجن للإطلاع على أسباب الإحتجاز لكنه رفض الخروج منه إلا بصحبة الطلاب المعتقلين وأعلن الإضراب عن الطعام والشراب مادفع السلطات هناك الى تلبية طلبه والإفراج عنهم كما نقلت عنه وسائل اعلام محلية عراقية.

واوضح المصدر الدبلوماسي "ان السفير إصطحب الطلاب العراقيين الى مقر السفارة العراقية في باكو ولبى إحتياجاتهم وإطلع على ظروف وجودهم هناك بعد ان تعرضوا الى عملية نصب واحتيال من المتعهد العراقي". 

ويرتبط العراق واذربيجان بمذكرة تفاهم للتعاون الثقافي بين البلدين وقعت في باكو عام 2012 بهدف تطوير العلاقات الثقافية والسياحية بين البلدين. 

ويبلغ عدد السياح العراقيين الذين يزورون اذربيجان حوالي 200 الف شخص سنويا فيما يصل العراق مقابل ذلك حوالي 40 الف اذري لزيارة المراقد المقدسة في البلاد.