منوعات
بسبب "الشرابات".. "جريمة وطنية" تحيل صاحبها إلى المحاسبة في سوريا

 بسبب "الشرابات".. "جريمة وطنية" تحيل صاحبها إلى المحاسبة في سوريا


واجه صاحب مصنع سوري، في دمشق مصادرة لبضاعته وإلزامه بدفع غرامة مالية، بسبب وضع العلم الوطني على جوارب القدمين.

ويأتي الأمر عقب ساعات قليلة من شن ناشطين موالين للنظام السوري حملة على مواقع التواصل الاجتماعي تدعو إلى محاسبة صاحب المعمل، معتبرين أنّ ما حدث جريمة وطنية، واستغلال لرموز الوطن في أمور تجارية، وفقا لشبكة "سكاي نيوز" الإخبارية.

وذكر موقع "حلب اليوم" أن تلك الحملات نشرت صوراً للجوارب، مرسوم عليها العلم السوري، وهي عائدة لشركة "توتي" التجارية في دمشق.

وجاء في ضبط المخالفة، أنّ صاحب المعمل، صنع 30 جوزا، من جوارب مرسوم عليها العلم، وأنه جرى تنظيم المخالفة لكون المنتج مخالف للمادة 22 من القانون رقم 14 لعام 2015، والتي تنص على أنه يحظر الإعلان أو الترويج لمنتجات تحمل رموزاً أو أشكالاً غير مطابقة لواقع المنتج أو المقلدة والتي من شأنها أن تؤدي إلى الخداع أو التضليل مهما كانت الوسيلة المستخدمة.