سياسة
وزير الخارجية الألماني يلغي زيارة بغداد بسبب رفض العبادي ذهابه لكوردستان

وزير الخارجية الألماني يلغي زيارة بغداد بسبب رفض العبادي ذهابه لكوردستان


شفق نيوز/ ذكرت مجلة ألمانية اليوم الخميس أن وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل ألغى رحلة إلى العراق كانت مقررة خلال أسبوعين، بسبب نزاع مع العراق حيال زيارة إلى إقليم كوردستان العراق.
وقالت مجلة "دير شبيغل" الإخبارية الأسبوعية إن الحكومة العراقية اعترضت على زيارة الإقليم المتمتع بالحكم الذاتي الواقع بشمال البلاد. ويدرب ما يصل إلى 140 ضابط عسكري ألماني، قوات البيشمركة الكوردية التي تقاتل مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية" المعروفة إعلاميا بـ "داعش".
وجاء في تقرير الصحيفة أنه حتى تدخل المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل لم يقنع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بالسماح لغابرييل بزيارة الإقليم. ورفض الوزير القيام بزيارة بغداد فقط. ولم يرد تعليق سواء من وزارة الخارجية الألمانية أو من الحكومة العراقية على هذا التقرير.
ودخلت بغداد وأربيل في صراع جراء استفتاء على الاستقلال في الخامس والعشرين من أيلول/ سبتمبر في كوردستان والمناطق المتنازع عليها بما فيها محافظة كركوك الغنية بالنفط. وأيد نحو 92 بالمئة من الكورد الاستفتاء، الذي نددت به بغداد باعتباره غير دستوري، فيما قضت المحكمة العليا الاتحادية في العراق بأن الاستفتاء غير دستوري.

http://www.spiegel.de/politik/ausland/sigmar-gabriel-irak-verhindert-reise-in-kurdenregion-a-1179750.html