كوردستان
مشاركة مرتفعة في تصويت الخارج على استفتاء استقلال كوردستان

مشاركة مرتفعة في تصويت الخارج على استفتاء استقلال كوردستان


شفق نيوز/ بدأ الكورد العراقيون في الخارج الإدلاء بأصواتهم، في الاستفتاء حول استقلال إقليم كوردستان الذي يتمتع بالحكم الذاتي.
وأفادت اللجنة المسؤولة عن عملية الاستفتاء بأن هناك نسبة مشاركة مرتفعة في التصويت الإلكتروني، ولكن دون إعطاء أرقام محددة.
وقال رئيس اللجنة هاندرن محمد إن الناخبين تسببوا في ضغط هائل على الرابط الالكترونى للاقتراع، مما أدى إلى مشاكل فنية.
وأوضح أن اللجنة تلقت شكاو من بعض الناخبين حول مواجهتهم مشكلات فنية في عملية الاقتراع، وأضاف "إننا نعالج هذه المشاكل".
يُذكر أن التصويت متاح للمغتربين الكورد العراقيين لمدة ثلاثة أيام.
وكان الكورد في الصين أول من أدلوا بأصواتهم في الاستفتاء، ولا يعرف تحديدا العدد الدقيق للناخبين الذين يتمتعون بحق التصويت في الخارج.
ومن المقرر أن تجري الاثنين عملية الاقتراع في إقليم كوردستان ومناطق متنازع عليها بين بغداد وأربيل، بما في ذلك كركوك.
إلى ذلك، أعلنت الأحزاب الكوردية في مدينة كركوك، باستثناء الاتحاد الوطني بزعامة الرئيس العراقي السابق جلال طالباني، مساء السبت، التزامها بقرارات وتوصيات المجلس الأعلى للاستفتاء لإجراء الاستفتاء يوم الإثنين.
وقالت الأحزاب، في بيان لها بعد اجتماعها لمناقشة الاستفتاء، "إننا كأحزاب كوردستانية نؤكد مرة أخرى التزامنا بقرارات وتوصيات المجلس الأعلى للاستفتاء في كوردستان، وعلى المواطنين في كركوك التوجه وبكل فخر إلى صناديق الاقتراع في 25 من الشهر الجاري للتصويت بنعم على استقلال كوردستان".
وذكر البيان "نعلن دعمنا لإدارة المحافظة للإشراف على إجراء الاستفتاء وندعو القوات الأمنية إلى حفظ الأمن والاستقرار في كركوك أثناء التصويت".
يذكر أن الأحزاب الكوردستانية التي شاركت في الاجتماع كانت كلا من "الحزب الشيوعي الكوردستاني"، "حزب كادحي كوردستان"، "الاتحاد الإسلامي الكوردستاني"، "الحركة الإسلامية الكردستانية"، "الحركة الديمقراطية للشعب"، "حزب العمال الكوردستاني"، "الحزب الاشتراكي الديمقراطي الكوردستاني"، "الحزب الديمقراطي الكوردستاني"، فيما غاب "حزب الاتحاد الوطني الكوردستاني" بزعامة جلال طالباني عن الاجتماع.
dpa