أمن
منظمة دولية تتهم العراق باعتقالات "تعسفية" و"تعذيب" للاطفال المنتمين لداعش

منظمة دولية تتهم العراق باعتقالات "تعسفية" و"تعذيب" للاطفال المنتمين لداعش


شفق نيوز/ قالت منظمة "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أصدرته اليوم الاربعاء إن سلطات حكومتيّ العراق وإقليم كوردستان اتهمت مئات الأطفال بالإرهاب لانتمائهم الى داعش.

وقالت المنظمة في تقريرها "المحاكمات تستند غالبا إلى اتهامات ملفقة واعترافات منتزعة تحت التعذيب".

واتهم التقرير السلطات العراقية وسلطات إقليم كوردستان بأنها "تعتقل وتلاحق غالبا الأطفال الذين لهم أي صلت مزعومة بداعش، وتعذبهم لانتزاع الاعترافات وتحكم عليهم بالسجن بعد محاكمات سريعة وغير عادلة".

ونقل التقرير عن مديرة المناصرة في قسم حقوق الطفل في قالت جو بيكر، قولها "يُحتجز الأطفال المتهمون بالانتماء إلى داعش ويُعذبون ويُحاكمون بغض النظر عن مستوى مشاركتهم مع التنظيم. هذا النهج القمعي ظالم وسيخلق عواقب سلبية دائمة للعديد من هؤلاء الأطفال".

وزعم التقرير ان "السلطات العراقية وسلطات إقليم كردستان تستخدم عمليات تدقيق أمنية تشوبها عيوب كثيرة وتؤدي غالبا إلى احتجاز ومقاضاة الأطفال بغض النظر إن كانت لديهم علاقة بداعش وعن مدى تورطهم مع التنظيم".

تُقدّر المنظمة بأن "السلطات العراقية وسلطات إقليم كوردستان كانت تحتجز في نهاية 2018 حوالي 1,500 طفل بسبب انتمائهم المزعوم إلى داعش. وفقا للسلطات الحكومية العراقية، أُدين 185 طفلا أجنبيا على الأقل بتهم الإرهاب وحكم عليهم بالسجن".

 



Yes Iraq