مقالات فيلية
دعوة فيلية لتوحيد الموقف الكوردي

دعوة فيلية لتوحيد الموقف الكوردي


منذ انطلاق حركة التحرر الكوردي المعاصرة مع تاسيس الدولة العراقية الحديثة، سعى اعداء شعبنا الكوردستاني الى خلق الخلافات والتناحرات والصراعات سواء بين الشخصيات القيادية في داخل الحزب الواحد او بين قيادات الاحزاب الكوردية التي تشكلت بعد انتكاسة 1975 لأشغالها في تلك الخلافات والحد من تصاعد وتيرة النضال القومي من اجل الحقوق المشروعة والعادلة لشعبنا الكوردستاني.
لقد نجح الاعداء الى حد ما في تلك المساعي وماتزال تلك الخلافات والصراعات قائمة لحد اليوم والتي تركت اثارا سلبية عميقة على مجمل حركتنا النضالية ومصالح شعبنا العليا وباتت تهدد كياننا القومي المتمثل بأقليم كوردستان بعد الاحداث التي شهدتها كركوك والمناطق المتنازع عليها في العام الماضي بعد تحرير الموصل من تنظيم داعش الارهابي.
اليوم وفي خضم الصراعات والحوارات والتدخلات الاجنبية لتشكيل الحكومة العراقية الجديدة الكورد احوج مايكون الى وحدة الكلمة والموقف ليكونوا قوة كبيرة وفاعلة وضاغطة اكثرفي المعادلات السياسية واستقطاب القوى من قبل الفريقين الذين يتصارعان لتشكيل الحكومة المقبلة.
من هذا المنطلق وحرصا على المكتسبات القومية التي تحققت خلال عقود من النضال الدموي لشعبنا تدعوا الهيئة التنسيقية العليا للكورد الفيليين جميع القوى العاملة في الساحة الكوردستانية الى تحمل مسؤولياتها الوطنية والقومية والعمل من اجل على الاقل تشكيل فريق كوردي منسجم و وضع برنامج سياسي لتحقيق اهداف ومصالح شعبنا ووضعه على طاولة الحوار مع القوى العراقية الاخرى التي ستشكل الحكومة ليكون نواة للعمل المشترك خلال السنوات الاربع القادمة وترك الخلافات الجانبية وحصرها في كوردستان وبذل اقصى الجهود لحلها بروح اخوية مسؤولة بعيدا عن المصالح الحزبية الضيقة خدمة لقضيتنا القومية العادلة.
وفي الوقت الذي يمر العراق في منعطف خطير بسبب الصراعات بين القوى السياسية على المكاسب ولاجل تحقيق الاهداف القومية العادلة وضمان حقوق شعبنا وبالاخص ايجاد حل جذري للمناطق المستقطعة من كوردستان عبر تنفيذ المادة 140 من الدستور نحمل جميع قيادات الاحزاب الكوردستانية المسؤولية التاريخية والوطنية والقومية وندعوهم الى الجلوس معا و وضع القضية القومية نصب اعينهم مع ضمان مصالح جميع القوى السياسية على الساحة الكوردستانية.
وتحيي الهيئة التنسيقية العليا للكورد الفيليين المساعي الحالية و الحوارات التي جرت بين الحزبين الرئيسين الديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني الكوردستاني والاحزاب الاخرى خلال الايام الماضية لتوحيد الموقف الكوردي من قضية تشكيل الحكومة العراقية وندعوهم الى تكثيف الحوارات والتعجيل في التفاهمات واتخاذ موقف موحد من تشكيل الكتلة الاكبر والمشاركة بثقل في قرار اختيار رئيس الوزراء المقبل وضمان حقوق شعبنا الدستورية خلال المرحلة المقبلة. وفقكم الله وسدد خطاكم لما فيه الخير للجميع.
الهيئة التنسيقية العليا للكورد الفيليين