اقتصاد
خطوة تفصل البصرة "منكوبة" وتنتظر قوافل بارزاني

خطوة تفصل البصرة "منكوبة" وتنتظر قوافل بارزاني


شفق نيوز/ هدد مجلس محافظة البصرة الحكومة العراقية الاتحادية بإعلان المحافظة منكوبة في حال عدم الاستجابة لمطالب المحافظة في شأن دفع الأموال للمشاريع التي تزيد من الطاقة الكهربائية وتحد من ملوحة وتلوث المياه.
وقال رئيس مجلس محافظة البصرة بالوكالة وليد كيطان إن "مجلس المحافظة أعد تقريراً يبين من خلاله الوضع المأساوي للبصرة الذي أدى إلى تدهور الحالة الصحية وتهديد حياة المواطنين مع تسجيل حالات التسمم في صفوف المواطنين نتيجة نوعية المياه".
وأوضح أن "المجلس قرر التلويح للحكومة الاتحادية بأنه في حال عدم الاستجابة لمطالبنا فإننا سنعلن المحافظة منكوبة، وما يقف عائقاً عن الإعلان هو الوضع الاقتصادي الذي سيتأثر بذلك، ولكن وصلت البصرة إلى طريق مسدود في شأن مطالبها".
وأضاف كيطان أن "مطالب البصرة تتركز على دفع الأموال للمشاريع التي تحد من ارتفاع نسبة الملوحة والقضاء على التلوث في المياه، وفي حال عدم الاهتمام والاستجابة للمطالب سيكون هناك مردود كارثي على البصرة"، بحسب صحيفة الحياة اللندنية.
وكان مجلس البصرة كشف في بيان الأحد الماضي، أن المبالغ التي وعدت بصرفها الحكومة الاتحادية للبصرة والتي تبلغ 3 بلايين دولار لم يصل منها أي شيء للبصرة حتى الآن سوى أقل من 3 ملايين دولار منحت لمديرية ماء المحافظة لصيانة مشاريع الماء.
وأكد مكتب مفوضية حقوق الإنسان في تصريح سابق أن البصرة لا توجد فيها مياه صالحة للاستهلاك، وبالتالي تعد منكوبة بامتياز، وفيما طالب الحكومة المحلية بإعلانها مدينة منكوبة، شدّد على أن ما الماء التي تجري في شطّ العرب ليست مياه وإنما سوائل كيماوية.
ونظم عشرات المواطنين تظاهرة أمام مبنى دائرة صحة البصرة بعد تصريحات وزيرة الصحة عديلة حمود التي زارت البصرة وقللت من خطورة ملوحة المياه على المواطنين، وندد المتظاهرون بهذه التصريحات وطالبوا بإقالة مديرها والمحافظ ومدير دائرة الماء نتيجة حالات التسمم التي تشهدها المحافظة بسبب تلوث المياه.
وأعلنت وزارة التربية إطلاقها حملة (ما نعطش) لإغاثة أهالي محافظة البصرة للمشاركة في الحملة الإغاثية ومساندتها بكل الجهود الممكنة لإغاثة أهالي البصرة.
وأعلنت مؤسسة بارزاني الخيرية، اطلاقها أكبر قافلة لاغاثة أهالي محافظة البصرة، الذين يشكون نقصاً حاداً في المياه الصالحة للشرب.
واضافت المؤسسة في بيان ان القافلة التي تنطلق اليوم الثلاثاء تضم اكثر من 20 سيارة كبيرة محملة بمائة ألف ربطة ماء مقطر.