اخبار فيلية
التحالف الشيعي يرفض ما يتعرض له الكورد الفيليون من "توهين وتشكيك وتخوين"

التحالف الشيعي يرفض ما يتعرض له الكورد الفيليون من "توهين وتشكيك وتخوين"


شفق نيوز/ عبر التحالف الوطني الذي يمثل المكون الشيعي الحاكم بالعراق يوم الخميس عن رفضه لما يتعرض له الكورد الفيليون حاليا من "توهين وتشكيك وتخوين".

وتشهد بعض المنابر على مواقع التواصل الاجتماعي تصعيدا ضد الكورد بصورة عامة ومنهم الفيليون مع قرب اجراء اقليم كوردستان استفتاء للاستقلال.

وتتزامن هذه الحملة، مع بيان "مزيف" مذيل بتوقيع رئيس الحكومة حيدر العبادي يتحدث فيه عن استقلال كوردستان ووضع الكورد وبخاصة الفيليين في مرحلة بعد اعلان دولة كوردية، وتضمن اشارات للتسفير ومصادرة اموال للكورد خارج مناطق الاقليم.

وقال التحالف في بيان له، ورد لشفق نيوز، ان "بعض الأصوات تشتد، بمناسبة او بدونها ، في زرع الفتنة والتفرقة ، بين صفوف ابناء شعبنا  الغيور، وتصنيف قومياته المتآخية على مقاسات غريبة ، وآخرها ما تعرض له اخوتنا الكورد الفيليون من توهين وتشكيك وتخوين".

واستنكر البيان "هذه الكلمات غير المسؤولة التي تحاول النيل من كرامة احد مكونات شعبنا ،وهم الكورد الفيليون"، مؤكد "أصالة وعراقة هذا المكوّن الكريم ،لانهم مواطنون مخلصون ويشكلون طيفا مهما من التنوع الاثني في العراق ، وقد ضحوا بالغالي والنفيس من اجل الدفاع عن تربة هذا الوطن و سندافع عنهم و عن حقوقهم الدستورية المشروعة كسائر المكونات العزيزة الأخرى".

ودعا البيان الى "اهمية توحيد الصف والكلمة ، من اجل دحر الأعداء ، والحفاظ على وحدة ارضنا ،والانطلاق قدما في بناء وطننا وتعزيز لحمة شعبه".

وكان رئيس لجنة شؤون الكورد الفيليين في مجلس محافظة واسط اعلن امس عن تشكيل فريق قانوني خاص باقامة دعاوى قضائية ضد محرضين او معتدين على ابناء الشريحة.

وذكر حيدر هشام فيلي في حديث ورد لشفق نيوز، انه تلقى اتصالات بشأن تعرض عدد من ابناء شريحة الكورد الفيليين والكورد ببغداد لتصعيد اعلامي وتحريض.

واضاف انه بهذا الصدد اتفق مع القاضي منير حداد-الفيلي- على تشكيل فريق قانوني لإقامة الدعاوى القضائية في المحاكم المختصة ضد كل من يحرض او يعتدي على الفيليين.