مجتمع
الاتحاد الأوروبي يرسل خبراء لحماية التراث الثقافي في العراق

الاتحاد الأوروبي يرسل خبراء لحماية التراث الثقافي في العراق


شفق نيوز/ أكدت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني، اليوم الخميس،أن الاتحاد الأوروبي سيرسل إلى العراق خبراء لحماية التراث الثقافي ولمواجهة تهريب الممتلكات الثقافية في تشرين الأول/ أكتوبر القادم.
وقالت موغيريني، في كلمتها أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك: "أنا فخورة بأن أعلن اليوم أننا قررنا إرسال خبراء بشأن حماية الممتلكات الثقافية. وهذه خطوة ملموسة لتغيير الوضع على الأرض. وسيتم إرسال أول الخبراء الشهر المقبل إلى العراق وسيكونون جزء من بعثة مدنية جديدة لدينا".
وقد فرض الاتحاد الأوروبي بالفعل حظرا على تجارة الممتلكات الثقافية من العراق وسوريا، ولكن لم يتم حتى الآن تطوير القواعد العامة لدخول الممتلكات الثقافية الاتحاد الأوروبي.

وذكر المفوض الأوروبي للشؤون الاقتصادية، بيير موسكوفيسي، في وقت سابق، أن تهريب الممتلكات الثقافية على الصعيد العالمي يمثل حوالي من 1 إلى 5 مليارات يورو سنويا، موضحا أن الاتحاد الأوروبي لا يمكنه تقبل حقيقة أن الإرهابيين يستخدمون الأموال من بيع الممتلكات الثقافية "لتمويل الهجمات الإرهابية ضد المواطنين الأوروبيين".

وتدعو المفوضية الأوروبية دول الاتحاد الأوروبي لإصدار تراخيص لاستيراد التحف الأثرية، لمنع الواردات غير القانونية. ومن المتوقع أن تدخل اللوائح ذات الصلة في الاتحاد الأوروبي حيز التنفيذ في كانون الثاني/ يناير 2019.

ووفقا لتقارير وسائل الإعلام الأوروبية، بحسب تقديرات الخبراء، تم تهريب حوالي 100 ألف قطعة أثرية على أيدي مسلحي تنظيم "داعش" في عام 2015.