مجتمع
صورتان من الموصل تفوزان بجائزة عالمية

صورتان من الموصل تفوزان بجائزة عالمية


شفق نيوز/ تحمل الصور الفائزة في مسابقة “وورلد برس فوتو” العريقة قوة وانفعالات فورية، إذ تجسّد قصصا إنسانية مؤثرة خلّدت أصحابها ونقلت مآسيهم إلى العالم، خلال حفل توزيع الجوائز في أمستردام.

تجلس نظيرة عزيز، المرأة العراقية المسنة، على كرسي وسط الدمار بمدينة الموصل القديمة رافضة التحرك، بينما رجال الدفاع المدني يبحثون عن شقيقتها وابنة أختها في بقايا منزلهما المحطم، حيث قُتلوا في غارة جوية في يونيو 2017، وكان تأثير هذه الصورة بعنوان “معركة الموصل” كافيا لمنح إيفور بريكيت مصور نيويورك تايمز الجائزة الأولى في فئة الأخبار لمسابقة “وورلد برس” للتصوير في أمستردام، الخميس.

ونالت صورة أخرى من الموصل المركز الثالث في فئة الأخبار التقطها غوران توماسيفيتش وتظهر جنديا من القوات الخاصة العراقية بعد لحظات من إطلاق النار على شخص يشتبه في أنه مفجر انتحاري، أثناء الهجوم على مدينة الموصل العراقية في الثالث من مارس 2017.

وكان على هيئة التحكيم هذا العام اختيار هذه الصور من بين 73 ألف صورة أرسلها 4548 مصورا من 125 بلدا. ووصل إلى المرحلة النهائية خمسة مصورين.

وتكرّم جائزة وورلد برس العريقة للتصوير للعام 2018، هذه الفعاليات الأكثر “موهبة وحسا إبداعيا على المستوى البصري.. لصورة أو حدث يكتسي أهمية كبيرة على الصعيد الصحافي حصل العام الماضي”.