مجتمع
هاكرز عراقيون يخترقون موقعا لداعش.. فماذا فعلوا بالبغدادي؟

هاكرز عراقيون يخترقون موقعا لداعش.. فماذا فعلوا بالبغدادي؟


شفق نيوز/ نجحت مجموعة من قراصنة الإنترنت العراقيين في اختراق إحدى الوسائل الدعائية لتنظيم "داعش"، لتفاجئ عناصر التنظيم الإرهابي بصورة تظهر زعيمه أبو بكر البغدادي محاطا بعدد من الراقصات.
وتمكنت المجموعة التي تحمل تسمية "داعشغرام" من اختراق موقع مجلة "النبأ" الأسبوعية التابعة للتنظيم، ووزعت في الإنترنت نسخة منها يحمل غلافها صورة البغدادي محاطا بالراقصات تحت عنوان "الخليفة يحتفل بتأهل فريق الدولة الإسلامية إلى الدور الـ16 لكأس العالم".
وأكدت المجموعة على حسابها في "تويتر" أن هذه الاستراتيجية قد أتت ثمارها، حيث يفقد عناصر التنظيم أكثر فأكثر ثقتهم بوسائل دعايته، بينما دعت قيادة تنظيم "داعش" مؤيديه بعدم تداول المنشورات الصادرة عن "النبأ" ما لم يكونوا على كامل اليقين بأصليتها.
وبدأ القراصنة العراقيون عملهم قبل 12 شهرا، واخترقوا العديد من حسابات "داعش" وعناصره ونشروا معلومات خاطئة فيها، ما دفع العديد من المتعاطفين مع التنظيم إلى الابتعاد عن عناصره خشية من أن تكون صفحاتهم في وسائل التواصل الاجتماعي زائفة.
وأسفرت هذه الجهود عن حالة من البلبلة والتشوش في صفوف عناصر التنظيم وتقويض أنشطة "داعش" الدعائية في استقطاب أعضاء جدد بشكل كبير، حسب المجموعة.