سياسة
العصائب تبحث في المحافظة "المحرومة" عن مرشح لوزارة الثقافة

العصائب تبحث في المحافظة "المحرومة" عن مرشح لوزارة الثقافة


شفق نيوز/ كشف كتلة "صادقون"، التابعة لحركة عصائب أهل الحق، اليوم الأربعاء، عن اجرائها زيارات الى محافظة البصرة، لغرض البحث عن شخصية "مستقلة" لتولي حقيبة وزارة الثقافة، في الحكومة العراقية الجديدة، برئاسة عادل عبدالمهدي.
وقال النائب عن الكتلة عدي عواد، لشفق نيوز، ان "محافظة البصرة حرمت من التمثيل الوزاري في حكومة عادل عبدالمهدي، ولهذا قررت العصائب اعطاءها وزارة الثقافة، والتي هي من استحقاقها الى مرشح من محافظة البصرة، ومن الشخصيات المستقلة المثقفة"، مبينا ان "حركة صادقون زارت البصرة والتقت بعدد من الادباء والمثقفين لغرض اختيار شخصية مناسبة الى وزارة الثقافة".
وبين عواد ان "حركة صادقون اختارت عددا من الشخصيات المثقفة المستقلة لوزارة الثقافة، وقدمت هذه الاسماء الى رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي وهو له حرية الاختيار، كما له الحرية في اختيار مرشحنا السابق، فنحن مهمتنا انتهت في تقديم الاسماء له، وما فعلنا هو من اجل رفع الظلم والتهميش عن البصرة، وحتى يكون لها ممثل في مجلس الوزراء، يوصل معاناة محافظته والأهالي".
وقوبل تولي حسن الربيعي مرشح “عصائب أهل الحق” منصب وزير الثقافة العراقية، رفضا واسعا من الاوساط الثقافية.

وعبرت الأوساط الثقافية في العراق عن رفضها هذا الترشيح، وطالبت بإبعاد الحقيبة عن المحاصصة الحزبية والتوافقات، ومنحها لشخصية لها باع طويل في هذا المجال.
وحسن الربيعي هو مرشح عن الفصيل المسلح المنضوي في تحالف “البناء” بزعامة هادي العامري، إلا أن الخلافات السياسية ورفض تحالف “سائرون” المدعوم من مقتدى الصدر حال دون إجازته.
وصوّت البرلمان العراقي على 14 وزيرًا من حكومة عادل عبدالمهدي، في جلسة شهدت تجاذبًا بسبب الاعتراضات على بعض الوزراء.