كوردستان
بارزاني يحيي البيشمركة على "الملحمة" والقوات ترد: احبطنا هجمات واهداف الاعداء والمحتلين

بارزاني يحيي البيشمركة على "الملحمة" والقوات ترد: احبطنا هجمات واهداف الاعداء والمحتلين


شفق نيوز/ حيا زعيم الحزب الديمقراطي الكوردستاني مسعود بارزاني يوم السبت قوات البيشمركة بمناسبة الذكرى السنوية الاولى على ملحمة "بردي" في محافظة كركوك.

وقال بارزاني في تصريح ادلى به على منصات التواصل الاجتماعي "تويتر" "اليوم يصادف الذكري السنوية الاولي للمعركة الملحمية (بردي)".

واضاف "تحية لأرواح الابطال الشهداء في ذلك اليوم ولكل قوات البيشمركة الشجعان الذين شاركوا في المعركة".

من جهتها قالت قيادة غرفة عمليات قوات البيشمركة في بيان اصدرته بهذه المناسبة إن "البيشمركة من خلال المقاومة البطولية التي أبدتها في بردي، تصدت لهجمات الأعداء والمحتلين، وأحبطت أهدافهم الدنيئة".

واضاف البيان أن "الخيانة التي وقعت في 16 أكتوبر تسببت بتحقيق القوات المذكورة تقدماً نحو أربيل، ولكن يوم 20 أكتوبر كان حدثاً كبيراً في مسيرة نضال شعبنا، وقد سجل ذلك اليوم تاريخاً يبعث للفخر والاعتزاز".

وتابع البيان أن "الانتصار الذي حققته البيشمركة في ذلك الحين أكد لجميع الأطراف أن شعب كوردستان صاحب قضية مشروعة، وأنه مستعد للدفاع عن الأرض والكرامة حتى آخر نقطة دماء".

ونوه البيان إلى أن "تلك الخيانة جعلت أعداء شعبنا يعتقدون أن إقليم كوردستان لقمة سائغة، وحاولوا احتلاله، لذلك أرادوا التوجه إلى العاصمة أربيل، ولكن البيشمركة من خلال المقاومة البطولية في بردي، تصدت لهجمات الأعداء والمحتلين، وأحبطت أهدافهم الدنيئة".

وكانت قوات البيشمركة قد تمكنت من صد هجمات شنتها القوات العراقية والحشد الشعبي بعد احداث 16 اكتوبر وتمكنت من اعطاب دبابتين برامز وعدد من الاليات في منطقتي بردي وسحيلا.