أمن
"تايمز" تشرح اهمية تحرير البو كمال والقائم "للهلال الشيعي الايراني"

"تايمز" تشرح اهمية تحرير البو كمال والقائم "للهلال الشيعي الايراني"


شفق نيوز/ نشرت صحيفة "التايمز" تقريرا لمراسلها في بيروت ريتشارد سبنسر، يقول فيه إن إيران تقوم ببناء قوس من التأثير الشيعي على أنقاض تنظيم "داعش".
ويشير التقرير إلى أنه "بعد سيطرة النظام السوري على مدينة البوكمال الحدودية مع العراق، فإن إيران والقوات التابعة لها تقوم ببناء "قوس تأثير" على الحدود مع البحر المتوسط.
ويفيد الكاتب بأن "السيطرة على البلدة تربط مناطق الحكومة السورية بالعراقية، التي يوجد للجماعات الشيعية المرتبطة بإيران حضور فيها، لافتا إلى أن "قائد فيلق القدس في الحرس الثوري قاسم سليماني، قام بإدارة المعركة في البوكمال"، بحسب بعض التقارير.
وتقول الصحيفة إن "سليماني، الذي عادة ما يُنظر إليه على أنه رجل الظل في الشرق الأوسط، خرج للعلن في أثناء المعركة في سوريا، التي دعمت فيها إيران النظام السوري، وفي المعركة ضد تنظيم "داعش" في العراق، ودعمت إيران القوات الشيعية في العراق، وظهر سليماني في المعارك في كل من العراق وسوريا".
ويورد التقرير نقلاً عن تقرير لـ"مشرق نيوز" الموالي للحرس الثوري الإيراني، قوله "إن هزيمة المثلث الإسرائيلي العربي الغربي تم تحقيقه بإنجاز الممر من طهران إلى البحر المتوسط.. وعلينا انتظار التغير في التوازن في غرب آسيا والعالم".
ويلفت سبنسر إلى أن "الميجر جنرال جيمس جارد من الجيش الأميركي عبّر الشهر الماضي عن أمله في منع القوات الأميركية، وتلك التي دربها الأميركيون، الإيرانيين من السيطرة على جانبي الحدود".
وتختم "التايمز" تقريرها بالإشارة إلى أن القوات ساهمت بالسيطرة على بلدة القائم العراقية المقابلة للبوكمال، ومنها قامت تلك القوات بالتحرك، وساعدت القوات السورية للسيطرة على البوكمال.