كوردستان
كوردستان وأمريكا "قلقتان" من الضربة الايرانية ويحذران من أمر

كوردستان وأمريكا "قلقتان" من الضربة الايرانية ويحذران من أمر


شفق نيوز/ عبر مستشار مجلس امن كوردستان مسرور بارزاني والقائد العام للفريق المشترك للعمليات المشتركة في العراق وسوريا الجنرال باتريك روبرسون، خلال اجتماع لهما اليوم في اربيل عاصمة اقليم كوردستان، عن قلقهما من الهجوم الصاروخي الايراني على كويسنجق، مؤكدين انه لا يخدم الاستقرار في المنطقة.

وجاء في بيان لمجلس امن الاقليم ان بارزاني اجتمع مع روبرسون وبحث الجانبان التطورات والمستجدات السياسية والعسكرية في المنطقة بصورة عامة ومراحل الحرب ضد الارهابيين، مبينا ان الجنرال روبرسون تحدث عن المراحل الاخيرة للحرب في غربي سوريا ومساعي طرد الارهابيين.

واضاف ان الجانبين وصفا التطورات الدبلوماسية الامريكية الخاصة بالحرب ضد داعش بالمهمة، وتبادلا الاراء بشأن الية لكيفية تحقيق وحدة صف وتقوية القوات الكوردية في "غرب كوردستان" في اشارة الى المناطق ذات الاغلبية الكوردية شمال وشمال شرق سوريا.  

وتابع البيان ان الجانبين اعربا في جزء اخر من اللقاء عن قلقهما بشأن الهجمة الصاروخية الايرانية مطلع الاسبوع الحالي على كويسنجق، ووصفاه بانه لا يخدم الاستقرار في المنطقة.