كوردستان
واشنطن تثمن حماية كوردستان للتنوع الديني ودعم النازحين

واشنطن تثمن حماية كوردستان للتنوع الديني ودعم النازحين


شفق نيوز/ أكدت حكومة اقليم كوردستان، اليوم السبت، تثمين واشنطن لحماية كوردستان للتنوع الديني في الاقليم ودعم النازحين، مجددة تأميدها على أهمية لجوء بغداد واربيل الى الحوار لحل المشاكل بين الطرفين.

وذكر موقع حكومة الاقليم في بيان ورد لشفق نيوز ان وزير العلاقات الخارجية في حكومة اقليم كوردستان فلاح مصطفى وممثل حكومة إقليم كوردستان لدى الولايات المتحدة بيان سامي عبد الرحمن اجتمعا مع مسؤولين في الإدارة الاميركية لتسليط الضوء على الحاجة لمزيد من المشاركة الأميركية في العراق.

واضاف البيان ان فلاح مصطفى وبيان عبد الرحمن، وخلال زيارتهما لوزارة الدفاع الاميركية، اجتمعا مع وزير الدفاع لشؤون الأمن الدولي روبرت كارم، حيث أكد مصطفى دعوة حكومة إقليم كوردستان للحوار على أساس الدستور العراقي ودعا إلى إنشاء آلية أمنية مشتركة في الأراضي المتنازع عليها حتى تنفيذ المادة 140".

وشدد مصطفى على ضرورة زيادة مشاركة الولايات المتحدة لضمان وقف إطلاق النار وإنفاذها، وحل النزاعات عن طريق الحوار"، فيما أكد كارم ان الولايات المتحدة ستواصل تشجيع اربيل وبغداد لتسوية الخلافات الطويلة من خلال المفاوضات.

وتابع البيان ان "مصطفى وعبد الرحمن زارا وزارة الخارجية الاميركية، حيث ناقشا وضع المجموعات العرقية والدينية والحالة الإنسانية في العراق وكوردستان مع مساعد الأمين العام لشؤون الديمقراطية وحقوق الإنسان والعمل مايكل كوزاك والمستشار الخاص للحرية الدينية نوكس ثامس".

واشار البيان الى ان "الوفد الكوردستاني أكد التزام حكومة إقليم كوردستان بالحرية الدينية والتعايش السلمي ورعاية النازحين، وأبرزا التحديات المالية الكبيرة التي تواجه حكومة إقليم كوردستان في الحفاظ على مستوى دعمها للمحتاجين، داعياً الحكومة الأمريكية إلى مساعدة حكومة إقليم كردستان على تعزيز المؤسسات الديمقراطية في إقليم كوردستان وتعزيزها".

من جانبه، قال مساعد وزير الخارجية كوزاك أن الحكومة الأمريكية تعترف بجهود حكومة إقليم كوردستان لحماية الجماعات الدينية ورعاية النازحين.