سياسة
بارزاني يعلن "الحل الوحيد" للخلافات بين بغداد واربيل

بارزاني يعلن "الحل الوحيد" للخلافات بين بغداد واربيل


شفق نيوز/ رأى زعيم الحزب الديمقراطي الكوردستاني مسعود بارزاني، اليوم الأحد، ان استخدام العنف واتباع سياسة فرض الامر الواقع لا جدوى منه، لافتا الى أن الحوار هو الحل الوحيد للأزمة الحالية بين بغداد واربيل.
وقال بارزاني خلال اجتماع جماهيري مع انصار حزبه انه أكد مرارا وقبل اجراء الاستفتاء ان مرحلة من الحوار المفتوح مع بغداد ستنطلق بعد الاستفتاء، مستدركا انه وللاسف فإن بغداد قابلت دعوته للحوار "باستخدام القوة وفرض الامر الواقع والوقوف في وجه التطلعات المشروعة لشعب كوردستان".
وشدد بارزاني مرة أخرى على أن الحرب واستخدام العنف ليس حلا، مشيرا الى ان الكورد لن يقبلوا "بفرض سياسة الامر الواقع وانه لا حل سوى الحوار".
واضاف بارزاني انه على طول التاريخ لم يستطع أي معتد أن يهزم إرادة شعب كوردستان "ولم ترفع الراية البيضاء للظلاّم والخونة وهذه الأوضاع الصعبة وغير القانونية التي نعيشها مؤقتة وسنتجاوزها برؤوس مرفوعة".
ويعقد بارزاني منذ نحو اسبوع سلسلة اجتماعات مع أعضاء وقيادات من حزبه ومن الجماهير والقوى السياسية الاخرى في مدن ومناطق مختلفة من اقليم كوردستان لمناقشة ما آلت اليه عملية الاستفتاء التي اجريت في اقليم كوردستان والمناطق المتنازع عليها بين اربيل وبغداد في 25 من شهر ايلول الماضي.