وتتحدث المؤشرات الأولية عن منح الجائزة للنجم الكرواتي لريال مدريد لوكا مودريتش أو أحد نجوم فرنسا الذي توجوا بالمونديال، مع عدم وجود اسم ميسي بين الثلاثة الأوائل.

وصرح ديل بوسكي، الذي ظهر بمظهر جديد بدون شاربه الشهير، لصحيفة "ماركا" قائلا: "أشعر بالمفاجأة لعدم وجود ميسي في القائمة النهائية".

وتابع قائلا: "أعتقد أن الجائزة تفقد قيمتها إن لم يكن ميسي في طليعة أفضل لاعبي العالم، أجد هذا الأمر غريبا".

وحصل النجم الأرجنتيني ميسي على الكرة الذهبية 5 مرات، وفاز كريستيانو رونالدو بنفس العدد من الكرات الذهبية، ويبدو أن النجمين غائبان عن قائمة المرشحين هذا العام.

وسيتم إعلان الفائز بالكرة الذهبية رسميا يوم الثالث من ديسمبر، وهي مقدمة من مجلة فرانس فوتبول المختصة بكرة القدم.