سياسة
قيس الخزعلي يوجه رسالة الى "العصائب" في البصرة

قيس الخزعلي يوجه رسالة الى "العصائب" في البصرة


شفق نيوز/ اتهم الأمين العام لجماعة "عصائب اهل الحق" قيس الخزعلي يوم الجمعة جهات سياسية مشتركة بالحكومة الاتحادية بحرق مقر الجماعة في محافظة البصرة.

وخاطب الخزعلي في تغريدة له على موقع "تويتر" أنصاره قائلا انه "في اليوم الذي كُنتُم تنظفون فيه نهر البدعة قام المتحزبون الذين يمتلكون الوزارات والمحافظين بحرق مقركم الذي يمتلك فقط الشهداء والمجاهدين".

ودعا الخزعلي "العصائب" في البصرة قائلا "استمروا بعملكم وضاعفوا خدمتكم وعوضوا ما خربوه لأننا نعرف اهلنا وان البصرة هي مدينة الشهداء والولاء وأنها بريئة من فعلهم".

وتشهد محافظات البصرة تظاهرات مستمرة منذ بداية تموز الماضي احتجاجا على تردي الواقع الخدمي ، وقد تصاعدت وتيرتها مؤخرا بعد تلوث مياه الشرب، وارتفاع نسبة الملوحة به مما تسبب بإصابة الالاف بأمراض معوية، وجلدية شديدة.

وأقدم المئات من المحتجين الغاضبين على إشعال النيران، مساء الخميس، في مقرات حكومية ومكاتب احزاب وفصائل شيعية مقربة من إيران وعلى رأسها “منظمة بدر” بزعامة هادي العامري، و”عصائب أهل الحق” بزعامة قيس الخزعلي.

وكان هذا أحدث تصعيدًا في وتيرة العنف المرافق للاحتجاجات الشعبية المتواصلة في محافظات وسط وجنوب البلاد منذ يوليو/تموز الماضي، والتي تطالب بتحسين الخدمات العامة وتوفير فرص العمل ومحاربة الفساد.

وفرضت سلطات الأمن حظر التجول في البصرة لاحتواء أعمال العنف.

ومنذ بدء الاحتجاجات بالبصرة، في 9 تموز/يوليو الماضي، وصل العدد الإجمالي للقتلى 26 متظاهرًا، حسب أرقام المفوضية العليا لحقوق الإنسان.